برنامج الاستجابة للأزمات وبناء القدرة على مواجهتها في العراق: التقرير السنوي لعام 2016

03 مايو 2017
image

ملخص

لا تزال الأزمات الإنسانية والأمنية والتنموية في العراق مستمرة ومتقلبة وشديدة. فمنذ بداية الحرب في سورية، اجتاز 250,000 لاجئ الحدود إلى العراق، توجه معظمهم إلى إقليم كردستان العراق. وأجبر النزاع مع تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام” 3,3 مليون عراقي على مغادرة منازلهم. وأصبح ثلث سكان العراق تقريباً في حاجة إلى مساعدات إنسانية. وسوف تؤدي العمليات العسكرية الرامية إلى تحرير مزيد من المناطق من تنظيم “الدولة الإسلامية”، بما فيها مدينة الموصل، إلى تفاقم هذه الحاجة في عام 2017.  

يساعد برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الاستجابة للأزمات والتعافي منها، ويسعى إلى الحفاظ على أمل الناس في مستقبلٍ أفضل من خلال بناء إطار لمواجهة الأزمات. لتحقيق ذلك، أطلق البرنامج الإنمائي برنامج “الاستجابة للأزمات وبناء القدرة على مواجهتها في العراق”.

يعرض هذا التقرير السنوي لعام 2016 تفاصيل عن عمل البرنامج، وأهدافه، وإنجازاته التي تركز على خمسة مجالات: 1) تحسين الاستجابة للأزمات، 2) وتحسين الخدمات الأساسية، 3) وتحسين سبل العيش، 4) وحماية المجموعات الضعيفة، 5) والتماسك الاجتماعي.

بدأ تنفيذ البرنامج عام 2014 بموازنةٍ قدرها 76,5 مليون دولار أميركي للأعوام 2013ـ2016. ويعمل البرنامج في إقليم كردستان العراق (أربيل ودهوك والسليمانية) والمحافظات المجاورة مثل ديالى، وبعض أجزاء بغداد ونينوى وصلاح الدين وكركوك والبصرة والنجف وكربلاء. 

يركز البرنامج على النوع الاجتماعي وتمكين المرأة. فالمرأة والفتيات معرضاتٍ بنسبة أكبر إلى العنف الجنسي والقائم على النوع الاجتماعي، بما فيه الاغتصاب والخطف. وكذلك تعيل كثيراً من الأسر نساء، سواء كنّ أرامل أو أمهات عازبات. ويقرّ البرنامج الإنمائي بدور مهم للمرأة في تشجيع السلام والمصالحة.

لم يكن برنامج “الاستجابة للأزمات وبناء القدرة على مواجهتها في العراق” ليحقق إنجازاته لولا الدعم السخي الذي تلقاه من الحكومة الألمانية (عبر بنك التنمية الألماني)، واليابان، والمملكة المتحدة/وزارة التنمية الدولية، ومفوضية الأمم المتحدة للاجئين، وشراكة الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان العراق وقيادتهما. وقد قدّم مجلس برنامج “الاستجابة للأزمات”، الذي يضم جهات مانحة وحكومية، إرشاداتٍ استراتيجية ودعماً في مجال الإشراف. 

مقتطفات

  • تعزيز قدرات المؤسسات الوطنية لدعم تنسيق عمليات الاستجابة للأزمات
  • استفادة أكثر من 2,4 مليون شخص من تحسين الخدمات الأساسية
  • توفير سبل عيش وفرص دخل لـ 18,104 أسرة، 40% منها تعيلها نساء
  • توفير دعم في مجال مواجهة العنف الجنسي لـ 5300 شخص، بينهم 90% نساء
  • مشاركة 9700 شخص في نشاطات محلية وأخرى حول ثقافة السلام

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي العراق (جمهورية) 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس