مجالس الشورى والجامعات في العراق تحدّث أساليب صوغ القوانين

22/09/2015

يعمل أعضاء مجلس الشورى مع الأكاديميين في صياغة قانون مكافحة تمويل الإرهاب. تصوير: برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق/2015

اجتمع في عمان  28 عضوًا من مجلسي الشورى الاتحادي والإقليمي في العراق مع أكاديميين من مختلف الجامعات في ورشة عمل مدتها ثلاثة أسابيع حول صياغة القوانين، لاسيما المتعلقة بمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأوضح الخبير الدولي في الصياغة القانونية ومالك معهد صبرة للتدريب القانوني (ومقره دبي) محمود محمد علي صبرة أن ورشة العمل التي نظمها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق "ركزت على صياغة القوانين الحديثة والتكامل التدريجي لاستبدال الطرائق التقليدية، وكانت إحدى القيم الأساسية إصدار التشريعات والقوانين بطريقة شفافة وديمقراطية."

خلال الفترة من 05 -22 أيلول (سبتمبر)، عمل المشاركون عن كثب لوضع مشروع قانون مكافحة تمويل الإرهاب. وقال المستشار المساعد في مجلس الشورى الاتحادي السيد قاسم عبادي مهدي العامري: "كنا بأمس الحاجة لهذا التدريب لتعزيز معرفتنا وخبرتنا، سواء النظرية أم العملية، بما في ذلك صياغة الأحكام النافذة والاقتباس والإحالة إلى القوانين والاتفاقيات الدولية".

وشهدت ورشة العمل التي استمرت 17 يومًا مناقشات معمقة بين المشاركين حول صياغة التشريعات والسياسات والمصطلحات. وقالت أستاذة القانون في جامعة النهرين في بغداد السيدة رنا محمد البياتي: "نحن سعداء بأن ساعات من المناقشات الجادة ومحاولات الصياغة أثمرت في النهاية اتفاقًا واضحًا على النص".

وبينما كُلّفت مجموعات العمل بإصدار الفصول المختلفة، تحلق المشاركون حول ثلاث طاولات لصياغتها في سياق مناقشة مراجع التدابير الحاسمة لمكافحة الفساد وقوانين حقوق الإنسان وغيرها من المواضيع ذات الصلة. وأشاد بالورشة أستاذ القانون في جامعة صلاح الدين في أربيل ئالان بهاء الدين المدرس قائلًا: "لقد كانت فرصة لا تقدر بثمن لمناقشة وتبادل الأفكار. واحد أهم الدروس المستفادة منها هو كيفية تحديد نقاط الضعف والثغرات القانونية. إننا بحاجة إلى إعادة نظر ببعض التشريعات الحالية باستخدام تقنيات الصياغة الحديثة التي تعلمناها".

من خلال برنامج المساءلة والشفافية ومكافحة الفساد، عمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بشكل وثيق مع السلطات المحلية والشركاء الآخرين منذ عام 2005 لتعزيز المساءلة والشفافية والحكم الرشيد، بموجب خطة التنمية الوطنية في العراق (2013-2017) ورؤية التطوير الاستراتيجي 2020 لحكومة إقليم كردستان، وبما ينسجم مع اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد (UNCAC).

للمزيد من المعلومات، الاتصال:

عماد الإمامي، مدير برنامج المساءلة والشفافية ومكافحة الفساد، هـ: 9647901101975+

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي العراق (جمهورية) 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس