تأسيس "صندوق تمويل الإصلاح الاقتصادي" لتعزيز مبادرات الإصلاح في العراق

29/01/2017

نائب مدير مكتب رئيس الوزراء، الدكتور نوفل الحسن، ومدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، منير تابت. تصوير: عبدالهادي حميد\برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق\2017

بغداد ـ وقّع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومكتب رئيس الوزراء العراقي وثيقة مشروع اليوم في بغداد لتأسيس "صندوق تمويل الإصلاح الاقتصادي". وسوف يدعم البرنامج الإنمائي الحكومة عبر هذا الصندوق لمعالجة تحديات اقتصادية رئيسة وتعزيز أجندة الإصلاح، مع التركيز على تنويع الاقتصاد وزيادة الدخل الوطني وتحسين إدارة الأصول الوطنية.

قال نائب مدير مكتب رئيس الوزراء، الدكتور نوفل الحسن: "تقدّر حكومة العراق دعم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي من أجل تنفيذ أجندة الإصلاح، التي أعلنها رئيس الوزراء كجزء من سلسلة إجراءات تتخذها الحكومة لتعزيز الاقتصاد".

من جهته، قال مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، منير تابت: "خلال الأعوام الماضية، أثقلت التحديات الاقتصادية الكبيرة كاهل العراق، وزادت الأعباء على الموازنة المالية، وأثرت على سبل عيش آلاف الأشخاص. لذلك، يوفر إطلاق 'صندوق تمويل الإصلاح الاقتصادي' فرصة لتسريع خطة الإصلاح الحكومية".

سوف يوظف الصندوق خبرات لدعم تنفيذ مبادرات الإصلاح ذات الأولوية، وذلك تحت قيادة مكتب رئيس الوزراء.

 

#IraqReforms

لمزيد من المعلومات، الاتصال:

نداء هلال، مستشارة إعلام وتواصل لدى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، هـ: 9647804473336+