نيوزيلندا تدعم إعادة الاستقرار في العراق بمساهمة ثانية قدرها مليون دولار أميركي

25/10/2017

القائمة بأعمال سفارة نيوزيلندا لدى العراق، آنا ريد: "إنّ استعادة الخدمات الأساسية والبنى التحتية أمر بالغ الأهمية لتمكين النازحين جراء النزاع من العودة إلى منازلهم ومجتمعاتهم". تصوير: برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق/2017

بغداد ـ ساهمت حكومة نيوزيلندا بمبلغ مليون دولار أميركي في مشروع إعادة الاستقرار التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والذي يموّل مبادرات سريعة في مناطق محرّرة من سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام". وبذلك يصل إجمالي مساهمة نيوزيلندا في المشروع مليوني دولار حتى اليوم.

يساعد مشروع إعادة الاستقرار، وفق أولويات تحدّدها حكومة العراق والسلطات المحلية، في الإسراع في إعادة تأهيل البنى التحتية العامة، وتقديم منح إلى المؤسسات الصغيرة، وتعزيز قدرات الحكومات المحلية، وتشجيع العمل المدني، إضافة إلى توفير فرص عمل قصيرة المدى عبر برامج الأشغال العامة.

قالت الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق، ليز غراندي: "إنّ حجم الدمار في غربي الموصل هو الأسوأ في البلاد. لا بدّ من إعادة تأهيل شبكات الكهرباء والمياه والصرف الصحي. كثير من المدارس والمستشفيات تضرّر أو دمّر كلياً. كما يحتاج عشرات الآلاف من الأشخاص إلى وظائف. أمامنا الكثير من العمل، لذا نحن ممتنون جداً لنيوزيلندا على المبادرة بالمساهمة في هذه المرحلة المهمة".

وصرّحت القائمة بأعمال سفارة نيوزيلندا لدى العراق، آنا ريد: "تهنّىء نيوزيلندا الشعب وقوات الأمن العراقيين والتحالف الدولي على نجاحهم المستمر في هزيمة تنظيم ‘الدولة الإسلامية في العراق والشام’. إنّ استعادة الخدمات الأساسية والبنى التحتية أمر بالغ الأهمية لتمكين النازحين جراء النزاع من العودة إلى منازلهم ومجتمعاتهم. وإلى جانب دعمنا بناء قدرات قوات الأمن العراقية، تظهر هذه المساهمة الإضافية في مشروع إعادة الاستقرار التزام نيوزيلندا دعم الاستقرار في العراق".

يعمل مشروع إعادة الاستقرار، الذي انطلق في حزيران (يونيو) 2015، في مناطق محرّرة حديثاً في محافظات الأنبار وصلاح الدين ونينوى وديالى وكركوك. وهناك أكثر من 1200 مشروع منجز أو قيد التنفيذ في 23 موقعاً في هذه المحافظات. ومنذ بداية الأزمة، عاد أكثر من2.2  مليون شخص إلى ديارهم.

#استقرارالعراق

لمزيد من المعلومات، الاتصال:

نداء هلال، مستشارة إعلام وتواصل، هـ: 9647804473336+

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي العراق (جمهورية) 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور الإمارات العربية المتحدة الاتحاد الروسي البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كرواتيا كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس