أربيل، 08 أيلول (سبتمبر) 2021 - وقع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق ووزارة الهجرة والمهجرين اليوم مذكرة تفاهم تعزز الشراكة بين الطرفين لدعم عودة وادماج النازحين في العراق. تستمر هذه الاتفاقية لمدة ثلاث سنوات، وتؤكد على التعاون بين الجانبين لدعم البرامج وتقديم المشورة الفنية والمعرفة بشأن الخطط والسياسات الوطنية بهدف دعم إعادة وادماج النازحين وتهيئة بيئة ملائمة لتعزيز الاستقرار في العراق.

وُقع الاتفاق في مؤتمر عقد في أربيل ضم 84 من القادة الدينيين من محافظة الأنبار برعاية وزيرة الهجرة والمهجرين والأمانة العامة لمجلس الوزراء ومحافظ الأنبار. يستمر المؤتمر لمدة يومين وهو الثالث ضمن سلسلة مؤتمرات تعقد للقادة الدينيين في المحافظات التي تحررت من سيطرة تنظيم داعش، بهدف إيجاد منصة حوار وبناء قدرات القادة الدينيين لتعزيز دورهم في تشجيع التعايش المجتمعي ودعم عملية عودة النازحين واندماجهم، بمشاركة السلطات المحلية والوطنية.

 

 

تقول السيدة زينة علي أحمد، الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق: "نحن سعداء بتوقيع مذكرة التفاهم مع وزارة الهجرة والمهجرين، وهي شراكة ستعزز جهودنا من أجل تسهيل عودة الكثير من النازحين العراقيين وإعادة ادماجهم في مجتمعاتهم. وينعقد مؤتمرنا اليوم في إطار هذه الجهود التي تتلقى الدعم من حكومتي المانيا والدنمارك، بهدف جمع القادة الدينيين لتشجيع التضامن لنشر رسائل سلام ودعم العودة، وضمان الادماج المستدام."

تقول معالي السيدة إيفان فايق جبرو، وزيرة الهجرة والمهجرين: "يعد التنسيق بين الحكومة الاتحادية ممثلة بوزارة الهجرة والمهجرين وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي  عملا هاما له أثر إيجابي على تعزيز السلام المجتمعي والتعايش السلمي، نتطلع قدما إلى استمرار التعاون بين وزارة الهجرة والمهجرين والبرنامج الإنمائي في تنفيذ مبادرات منع التطرف ودعم اعادة الإدماج."

فيما أشار معالي السيد جاسم الحلبوسي، نائب الأمين العام لمجلس الوزراء: "من خلال هذه الشراكة القوية بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والامانة العامة لمجلس الوزراء، سنواصل عملنا لتعزيز السلام والأمن داخل المجتمعات العراقية."

بدوره أكد معالي السيد علي فرحان، محافظ الأنبار: "أن هذا الاجتماع يمثل فرصة مهمة للاستماع إلى القادة الدينيين من كافة انجاء محافظة الانبار، و ينصب تركيزنا في هذا المؤتمر على مناقشة تنفيذ افكار وخطط تحارب الأفكار المتطرفة وتشجع الخطاب الديني المعتدل."

أطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في العراق عام 2020 برنامجاً لتعزيز التماسك المجتمعي مدته خمس سنوات مخصص  لتعزيز وجود مجتمعات أقوى ومسالمة وأكثر تماسكاً في كل أنحاء العراق.

 

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

مريم بينو، مستشارة المشروع للإعلام والتواصل، 1982 110 790 964+

 

برنامج الأمم المتحدة الإنمائي برنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول العالم

أنتم في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي العراق (جمهورية) 
انتقلوا إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي

أ

أثيوبيا أذربيجان أرمينيا

إ

إريتريا

أ

أفريقيا أفغانستان ألبانيا

إ

إندونيسيا

أ

أنغولا أوروغواي أوزبكستان أوغندا أوكرانيا

إ

إيران

ا

الأرجنتين الأردن الإكوادور البحرين البرازيل البوسنة والهرسك الجبل الأسود الجزائر الرأس الأخضر السلفادور السنغال السودان الصومال الصين العراق (جمهورية) الغابون الفلبين الكاميرون الكويت المغرب المكسيك المملكة العربية السعودية النيجر الهند اليمن

ب

بابوا غينيا الجديدة باراغواي باكستان بربادوس برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني بليز بنغلاديش بنما بنين بوتان بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي بوليفيا بيرو بيلاروسيا

ت

تايلاند تركمانستان تركيا ترينداد وتوباغو تشاد تنزانيا توغو تونس تيمور الشرقية

ج

جامايكا جزر القمر جزر المالديف جمهورية افريقيا الوسطى جمهورية الدومنيكان جمهورية الكونغو جمهورية الكونغو الديمقراطية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية جنوب السودان جورجيا جيبوتي

ر

رواندا

ز

زامبيا زيمبابوي

س

ساموا (مكتب متعدد البلدان) ساوتومي وبرينسيب سوازيلاند سوريا سورينام سيراليون سيريلانكا

ش

شيلي

ص

صربيا

ط

طاجيكستان

غ

غامبيا غانا غواتيمالا غيانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو

ف

فنزويلا فيتنام

ق

قبرص قرغيزستان

ك

كازاخستان كمبوديا كوبا كوت ديفوار كوستاريكا كوسوفو (وفقا لقرار مجلس الأمن 1244) كولومبيا كينيا

ل

لبنان ليبيا ليبيريا ليسوتو

م

مالاوي مالي ماليزيا مدغشقر مصر مقدونيا الشمالية مكتب جزر المحيط الهادئ منغوليا موريتانيا موريشيوس وسيشيل موزمبيق مولدوفا ميانمار

ن

ناميبيا نيبال نيجيريا نيكاراغوا

ه

هايتي هندوراس